أكتوبر 16, 2021 @ 21:06

الخرطوم 12 أكتوبر 2021-أصدرت وزارة المالية السودانية الثلاثاء قرارا بمعالجة تخليص سيارات المغتربين والمواطنين المتأثرين بإلغاء الدولار الجمركي.

مقر وزارة المالية السودانية

وتضرر الآلاف من المغتربين في أعقاب اعلان حكومة الانتقال في يوليو الماضي إلغاء العمل بالدولار الجمركي المستخدم في تقييم السلع المستوردة الأمر الذي انعكس على ارتفاع اسعار مختلف السلع لا سيما السيارات.

وطبقا لبيان صحفي صادر عن وزارة المالية تلقته “سودان تربيون” الثلاثاء فإن الوزير جبريل ابراهيم، “أصدر قراراً بمعالجة تخليص سيارات المغتربين والمواطنين التي تأثرت بإلغاء الدولار الجمركي”.

والدولار الجمركي، هو سعر خاص للدولار مقابل العملة المحلية، بأقل من سعر السوق، للحيلولة دون ارتفاع أسعار السلع للمستهلك النهائي.

وقبل قرار الإلغاء كان الدولار الجمركي يعادل 28 جنيها سودانيا،

ونص القرار الجديد على منح الاستحقاق للاستفادة من معالجة أثر إلغاء الدولار الجمركي للمغترب المستوفى لشروط العودة النهائية في او قبل 31/7/2021 م على أن يبرز المستندات المؤيدة لإسقاط اللوحات من دولة الاغتراب.

واشترط منح الاستحقاق للمواطنين للعربات للاستخدام الشخصي على أن تكون موديل 2021 م وأن تكون بوليصة الشحن في او قبل 7/6/2021

كما نوه إلى إعفاء رسوم الموانئ والارضيات. (بالإضافة الي إعفاء غرامة الموديل وضريبة (FBS).

في الأثناء كشف مدير الجاليات والهجرة في جهاز تنظيم شؤون السودانيين بالخارج أحمد عثمان محمد عبد الله لـ “سودان تريبون” ان عدد الذين تقدموا بطلبات لمعالجة مشاكل السيارات يتراوح ما بين 3- 5 الاف من المستوفين لشروط العودة النهائية في او قبل 31 يوليو 2021

وفى فبراير الماضي أعلن بنك السودان المركزي خفض قيمة الجنيه إلى نحو سبعة أضعاف في محاولة للقضاء على الاختلالات الاقتصادية والنقدية في البلاد.