1. أهداف مسيرة 21 أكتوبر السلمية الحضارية .. بقلم: عبد القادر محمد أحمد/المحامي
  2. عددمن لاعبى المريخ مطلقى السراح استلموا شيكات من نادى الهلال ومحمد الرشيد طلب 25 مليار
  3. هلال الابيض يؤمن علي إعادة قيد لاعبيه
  4. د. عبد الله علي إبراهيم
  5. اليوم.. انطلاق مؤتمر نحو مستقبل أفضل لرياضة الدارتس في الوطن العربي
  6. 1،8 مليون دولار دعم برامج اقتصادية واجتماعية – صحيفة الوطن الإلكترونية
  7. الحزن يخيم على ضاحية كنور بهبوط الفلاح
  8. يعرف شعبنا "إن دعا الداعي" كيف يقلب الطاولة !! .. بقلم: فضيلي جمّاع
  9. الذكريات السيئة تؤرق بايرن ميونخ أمام أتلتيكو مدريد – صحيفة الوطن الإلكترونية
  10. ١٢٨ مليون دولار الصرف الشهري على البترول و٤٠ ٪ منه يهرب – صحيفة الوطن الإلكترونية
  11. فصل الدين عن الدولة …. مستحيل .. بقلم: شوقي بدري
  12. سكرتير انحاد العاب القوي بالنيل الأبيض يعلن اكتمال الاستعدادات لضاحية شهداء ديسمبر بالجزيرة ابا
  13. تأجيل مباراة الرجاء المغربي والزمالك المصري
  14. السودان: انتشار أمني كثيف في الخرطوم ومواطنون يعبرون (الكباري)
  15. لجان المقاومة تحذر من مغبة التمادي في الحاضنة السياسية للحكومة
أكتوبر 21, 2020 @ 9:46
  1. أهداف مسيرة 21 أكتوبر السلمية الحضارية .. بقلم: عبد القادر محمد أحمد/المحامي
  2. عددمن لاعبى المريخ مطلقى السراح استلموا شيكات من نادى الهلال ومحمد الرشيد طلب 25 مليار
  3. هلال الابيض يؤمن علي إعادة قيد لاعبيه
  4. د. عبد الله علي إبراهيم
  5. اليوم.. انطلاق مؤتمر نحو مستقبل أفضل لرياضة الدارتس في الوطن العربي
  6. 1،8 مليون دولار دعم برامج اقتصادية واجتماعية – صحيفة الوطن الإلكترونية
  7. الحزن يخيم على ضاحية كنور بهبوط الفلاح
  8. يعرف شعبنا "إن دعا الداعي" كيف يقلب الطاولة !! .. بقلم: فضيلي جمّاع
  9. الذكريات السيئة تؤرق بايرن ميونخ أمام أتلتيكو مدريد – صحيفة الوطن الإلكترونية
  10. ١٢٨ مليون دولار الصرف الشهري على البترول و٤٠ ٪ منه يهرب – صحيفة الوطن الإلكترونية
  11. فصل الدين عن الدولة …. مستحيل .. بقلم: شوقي بدري
  12. سكرتير انحاد العاب القوي بالنيل الأبيض يعلن اكتمال الاستعدادات لضاحية شهداء ديسمبر بالجزيرة ابا
  13. تأجيل مباراة الرجاء المغربي والزمالك المصري
  14. السودان: انتشار أمني كثيف في الخرطوم ومواطنون يعبرون (الكباري)
  15. لجان المقاومة تحذر من مغبة التمادي في الحاضنة السياسية للحكومة

 

كلام الناس

*كتبت هذا الكلام بعد المعركة التي دارت في الساحة الدبلوماسية و تعرض فيها الدكتور حسن عابدين للنقد والتجريح من السفيرين عبدالله الأزرق وخالد موسى‘ أردت عبرها الإدلاء بهذه الشهادة من واقع موقف عايشته في دار الصحافة في الحقبة المايوية‘ وهو موقف يؤكد أنه ليس من الذين يلهثون خلف الوظائف.

*إبان فترة تولي الدكتور جعفر محمد علي بخيت رئاسة مجلس إدارة دار الصحافة للطباعة والنشر أستحدثت وظيفة رئيس هيئة التحرير ضمن مشروع صحافي لإصدار عدد من المطبوعات الصحفية من دار الصحافة‘حينها تم تعيين السفير جعفر أبوحاج رئيساً لتحرير الصحافة والدكتور حسن عابدين رئيساً لهيئة التحرير.
* ظهرت في تلك الفترة صراعات خلف كواليس الإتحاد الإشتراكي السوداني – التنظيم السياسي الحاكم انذاك – وانتشرت في الوسط الصحفي مقولة “أن جعفر جاء بجعفر في مواجهة جعفر”.
*أي أن الرئيس جعفر نميري قد عين السفير جعفر أبوحاج في مواجهة الدكتور جعفر محمد على بخيت‘ وقد إنعكس ذلك سلباً وسط إدارة تحرير صحيفة الصحافة‘ لكن ذلك ليس موضوع اليوم .. لأنني أتحدث هنا عن موقف الدكتور حسن عابدين في ذلك الوقت.
كما ذكرت فإن وظيفة رئيس هيئة التحرير وظيفة قيادية تعني أنه رئيس رؤساء تحرير المطبوعات الصحفية التي تصدرها المؤسسة الصحفية‘ مع ذلك يقبل الدكتور حسن عابدين بهذا العرض ولم يحضر لدار الصحافة لتولي مهام هذه الوظيفة رغم ان إسمه ظل يتصدر ترويسة الصحافة فترة ليست بالقصيرة.
*لم التق بالدكتور حسن عابدين في تلك الفترة لكن موقفه هذا ظل مكان إحترامي وتقديري لأنه لم يتطاول على مهنة الصحافة التي تطاول عليها غيره من شتى المهن .
*تابعته من خلال عملي الصحفي ومن خلال مواقفه وكتاباته والتقيت به في منتديات كثيرة فازداد إحترامي وتقديري لمواقفه التي عبر عنها داخل الساحة الدبلوماسية وخارجها.
* اكتب هذه الشهادة التي لايحتاجها مني الدكتور حسن عابدين في محاولة للمساهمة في إنصافه من هذه الهجمة السياسية الجائرة.