لو دامت لغيرك لما آلت اليك !

(رب اشرح لي صدري ويسر لي امري واحللل عقدة من لساني يفقهوا قولى)
(رب زدنى علما )
ايها الناصرى بالله قل لي لمن ولاءك لمصر الناصريه ام الثوره السودانيه ؟
لولا الاستاذ محمد أحمد محجوب لما كان زعيمك جمال عبد الناصر بطلا قوميا !
عقب هزيمة يونيو الشهيره بالنكسه قال ناصر للمحجوب تمنيت لو مت قبل هذا اليوم !
المحجوب قدم لزعيمك ناصر في الخرطوم استقبالا جماهيريا وشعبيا أذهل ناصر نفسه الذي جاء محطما مكسورا فرد له الاعتبار بمؤتمر اللاءات الثلاث !
صراحه اخى فيصل اعلم انك نلت شهادتك الجامعية في الاعلام من مصر واعلم مدى حبك لمصر وتأريخها وحضارتها وثقافتها وقد سبقك في ذلك الحبيب والصديق الراحل المقيم دكتور احمد السيد حمد وقد أجريت حوارا مشهورا معه نشر فى صحيفة الاسبوع أيام الديمقراطية ووجهت له سؤالا مهما جدا أوجهه لك اليوم قلت له يا دكتور قالوا انت رجل مصر في السودان وتقدم مصلحة مصر على السودان نفى ذلك نفيا قاطعا واعتز بوطنيته السودانيه فمن حقنا اليوم أن نقول لك ايها الناصرى بالله قل لى لمن ولاءك لمصر الناصريه ام الثوره السودانيه؟
اكيد انت تقدم مصلحة مصر على السودان ولهذا رغم فشلك الكبير ترفض أن تستقيل مصر صديقة الانقاذ ولهذا المجلس العسكري هرب الصحفي الملياردير احمد البلال الطيب ليعيش في مصر ملكا متوجا تحت حماية الأمن المصرى ومصر في أمس الحاجة لوجودك والا مافى سبب واحد يخليك تبقى في الكرسى وناس عزالدين الهندى يتمسخروا ويمدوا لسانهم لينا .
لقد اذهلنى رئيس الوزراء الأسبق الأستاذ / محمد احمد محجوب فى مذكراته في كتابه الشهير :
( الديمقراطية في الميزان )
والذى كشف فيه الدور الذى قام به لدعم الزعيم التأريخى ناصر لولا المحجوب لما كان زعيمك جمال عبد الناصر بطلا قوميا !
انا سأتابع نشر مقتطفات من كتابه هذا عن ما قدمه لناصر وفصول من حرب اليمن ما أشبه الليلة بالبارحة وفصول عن السلام في اليمن والفصول الماليه لمؤتمر الملوك والرؤساء العرب في الخرطوم .
معلوم أن محمد أحمد محجوب
قدم لزعيمك ناصر في الخرطوم استقبالا جماهيريا وشعبيا أذهل ناصر نفسه الذي جاء محطما مكسورا فرد له الاعتبار بمؤتمر اللاءات الثلاث .
وفي حياة الصحفى الأوحد محمد حسنين هيكل صاحب خريف الغضب
كاتب عبد الناصر الشهير قلت له هذا الكلام الذي قلته لك الآن بخصوص الاستقبال الجماهيرى الخرافي المهيب والرهيب اعترف محمد حسنين هيكل ولم ينكر ليس هذا فحسب بل بث فيديو صورة الاستقبال في برنامجه الذى كان يقدمه من خلال قناة الجزيرة راجع حلقات هيكل فى قناة الجزيرة سوف تشاهده بنفسك
هاك اقرأ ما قاله المحجوب عن زعيمك عبد الناصر وعن مصر الناصريه وعن خيانة عبد الناصر للمحجوب والسودان .
فى أوائل مهمتى للتوسط في الصراع كنت جالسا مع الرئيس ناصر يومها فقال لى :
( يا اخى محجوب نحن مدينون لك كثيرا بما عملت لنا في قمة الخرطوم
ومقدرون كثيراً جهودك في تحقيق اتفاق السلام اليمنى حين يطأ آخر جندي مصري أرض الجمهورية العربية المتحدة سأمنحك أرفع أوسمة الجمهورية العربية المتحدة وسأجمع اكبر حشد سياسى لتقليدك إياه ) .
لقد جاء اليوم الذي عاد فيه اخر جندي مصري إلى أرض الوطن بيد أننى لم اتلق من ناصر أى وسام لا أرفع وسام ولا اقله والمكافأة الوحيدة التي منحنى إياها تكشفت فيما بعد في اجتماع مع بعض السودانيين وبمساعدة عملاءه في السودان ساعد على ترتيب انقلاب عسكري ضد حكومتى في 25 ايار مايو 1969م ما عاش الذى خان الصديقا .
نواصل
بقلم
الكاتب الصحفى
عثمان الطاهر المجمر طه
باريس

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
/////////////////////////