1. عددمن لاعبى المريخ مطلقى السراح استلموا شيكات من نادى الهلال ومحمد الرشيد طلب 25 مليار
  2. هلال الابيض يؤمن علي إعادة قيد لاعبيه
  3. د. عبد الله علي إبراهيم
  4. اليوم.. انطلاق مؤتمر نحو مستقبل أفضل لرياضة الدارتس في الوطن العربي
  5. 1،8 مليون دولار دعم برامج اقتصادية واجتماعية – صحيفة الوطن الإلكترونية
  6. الحزن يخيم على ضاحية كنور بهبوط الفلاح
  7. يعرف شعبنا "إن دعا الداعي" كيف يقلب الطاولة !! .. بقلم: فضيلي جمّاع
  8. الذكريات السيئة تؤرق بايرن ميونخ أمام أتلتيكو مدريد – صحيفة الوطن الإلكترونية
  9. ١٢٨ مليون دولار الصرف الشهري على البترول و٤٠ ٪ منه يهرب – صحيفة الوطن الإلكترونية
  10. فصل الدين عن الدولة …. مستحيل .. بقلم: شوقي بدري
  11. سكرتير انحاد العاب القوي بالنيل الأبيض يعلن اكتمال الاستعدادات لضاحية شهداء ديسمبر بالجزيرة ابا
  12. تأجيل مباراة الرجاء المغربي والزمالك المصري
  13. السودان: انتشار أمني كثيف في الخرطوم ومواطنون يعبرون (الكباري)
  14. لجان المقاومة تحذر من مغبة التمادي في الحاضنة السياسية للحكومة
  15. سيتبنى البنك سياسات صارمة لاستقرار سعر الصرف – صحيفة الوطن الإلكترونية
أكتوبر 21, 2020 @ 9:44
  1. عددمن لاعبى المريخ مطلقى السراح استلموا شيكات من نادى الهلال ومحمد الرشيد طلب 25 مليار
  2. هلال الابيض يؤمن علي إعادة قيد لاعبيه
  3. د. عبد الله علي إبراهيم
  4. اليوم.. انطلاق مؤتمر نحو مستقبل أفضل لرياضة الدارتس في الوطن العربي
  5. 1،8 مليون دولار دعم برامج اقتصادية واجتماعية – صحيفة الوطن الإلكترونية
  6. الحزن يخيم على ضاحية كنور بهبوط الفلاح
  7. يعرف شعبنا "إن دعا الداعي" كيف يقلب الطاولة !! .. بقلم: فضيلي جمّاع
  8. الذكريات السيئة تؤرق بايرن ميونخ أمام أتلتيكو مدريد – صحيفة الوطن الإلكترونية
  9. ١٢٨ مليون دولار الصرف الشهري على البترول و٤٠ ٪ منه يهرب – صحيفة الوطن الإلكترونية
  10. فصل الدين عن الدولة …. مستحيل .. بقلم: شوقي بدري
  11. سكرتير انحاد العاب القوي بالنيل الأبيض يعلن اكتمال الاستعدادات لضاحية شهداء ديسمبر بالجزيرة ابا
  12. تأجيل مباراة الرجاء المغربي والزمالك المصري
  13. السودان: انتشار أمني كثيف في الخرطوم ومواطنون يعبرون (الكباري)
  14. لجان المقاومة تحذر من مغبة التمادي في الحاضنة السياسية للحكومة
  15. سيتبنى البنك سياسات صارمة لاستقرار سعر الصرف – صحيفة الوطن الإلكترونية

 

إن القوى المعادية للثورة لن تتوقف عن محاولات إجهاض الثورة، تارة تحت لافتة الإنحياز للثورة وحمايتها، وتارة أخرى تحت لافتة تحقيق السلام.! 

لكن الواقع المعاش يقول بكل وضوح أن البرهان وحميدتي وبقية أعضاء اللجنة الأمنية التابعة للنظام السابق، هم أعداء الثورة الحقيقيين، شأنهم شأن الكيزان، إنهم مجرد عملاء ينفذون أجندة خارجية على حساب المصلحة الوطنية العليا.
لكن ما يخطط له هؤلاء العملاء مستغلين ضعف حمدوك، ليس قدراً.
الشعب السوداني الذي فجر ثورة ديسمبر العظيمة، قادر أن يضع حدا لهذا العبث.
بزيادة جرعات الوعي تزداد مناعته السياسية، وبالتالي تشكل له حاجزا أمام الأجندة الخارجية، وتصحح مسار الثورة، وتحمي بلادنا من خطر التمزق القبلي والجهوي الذي يروج له الجهلاء وأصحاب الغرض.!
هذا الخطر الذي بدأ يطل برأسه مستغلا هشاشة الوضع الحالي.!
لكن رغم ضخامة التحديات ومكر الأعداء ومؤامراتهم ، الشعب السوداني الذي آمن بالثورة طريقا، والمدنية خيارا لا رجعة عنه، بديناميات الحراك الثوري، والتظاهرات، والمليونيات، بإستطاعته إفشال كل المخططات الشريرة، وتغيير نهج الحياة، وفك أسر الدولة من قبضة العسكر.
الشعب أقوى والردة مستحيلة.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.