يجب تحقيق تقدم في تنفيذ اتفاق الحديدة


نبه مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، الاثنين، إلى تفاقم أزمة اليمن، قائلا إن بعض مناطق البلاد تشهد تصاعدا في العنف.

وقال غريفيث في جلسة بمجلس الأمن لمناقشة الأزمة اليمنية: “علينا أن نعمل على التوصل إلى حل سياسي في اليمن”، مضيفا أن المعارك تتسبب بنزوح الآلاف في البلاد.

وأشار إلى أن استمرار الحرب يعيق التوصل إلى الحل، موردا أن الأطراف اليمنية قبلت خطة إعادة الانتشار بالحديدة. وتوصلت الحكومة الشرعية والمتمردون الحوثيون في السويد منذ أشهر لاتفاق لانسحاب المسلحين من الحديدة، وإيصال المساعدات إلى تعز، لكن تعنت الحوثيين حال دون تنفيذ الاتفاق. ونبهت الأمم المتحدة إلى أن مليوني طفل يمني يوجدون اليوم خارج المدارس، قائلة إن خطر المجاعة صار يهدد البلاد.
ويأتي تنبيه الأمم المتحدة إلى تردي الوضع الإنساني، فيما تواصل ميليشيات الحوثي الموالية خروقها بحق نازحين مدنيين.

وفي الأسبوع الماضي، استهدف المتمردون النازحين في محافظة الحديدة غربي اليمن، في خرق للهدنة وقرار وقف إطلاق النار الذي ترعاه الأمم المتحدة، بموجب اتفاق ستوكهولم الموقع في ديسمبر الماضي.

 

سكاي نيوز

موقع sudanway وتطبيق أخبار السودان

Sudan Way