أغسطس 12, 2022 @ 8:17



تأسفت لجنة أطباء السودان المركزية، على سقوط عشرات الضحايا في هجوم شنه مسلحون تشاديون، داخل الأراضي السودانية.

الخرطوم: التغيير

اتهمت لجنة أطباء السودان المركزية (مستقلة)، السبت، سلطات الانقلاب، بالتفريط في السيادة الوطنية، على خلفية مقتل وإصابة عشرات المواطنين  على يد مسلحين تشاديين بإقليم دارفور.

وعبرت قوة مسلحة من تشاد إلى منطقة (بئر سليبة) داخل الحدود السودانية، وقتلت 18 من الرعاة، وسلبت قطعان من الإبل قبل أن تعود أدراجها.

وقالت لجنة الأطباء في بيان أطلعت عليه (التغيير): “تعدي سكان دول الجوار على المواطنين السودانيين وأراضيهم وممتلكاتهم يُعتبر سقوطاً مروعاً للسيادة الوطنية”.

وحمّل البيان الحركات الموقعة على اتفاق السلام، المسؤولية مناصفة مع الانقلاب.

وقال: “السلام بشكله الحالي لن يعالج الجذور الحقيقية للأزمة السياسية والاجتماعية والوطنية”.