سبتمبر 26, 2021 @ 1:04



أكد الاتحاد الأوروبي ، استمرار دعمه لاتفاق جوبا لسلام السودان ، باعتباره عنصراً مهماً في العملية الانتقالية ، نحو حكومة منتخبة ديمقراطياً.

الخرطوم:التغيير

بحث عضو مجلس السيادة الانتقالي ، صديق تاور ، مع سفير الاتحاد الأوروبي بالخرطوم ، روبرت فان دن دوول ، ضمن محاور عديدة ، مبادرة رئيس الوزراء ، عبد الله حمدوك.

استقبل عضو مجلس السيادة الانتقالي ، صديق تاور ، بمكتبه بالقصر الرئاسي بالعاصمة السودانية الخرطوم ، اليوم الثلاثاء ، سفير الاتحاد الأوروبي بالخرطوم، روبرت فان دن  دوول.

وأوضح سفير الاتحاد الأوروبي بالخرطوم ، بحسب وكالة سونا للأنباء ، أن اللقاء تناول الوضع السياسي في البلاد.

كما تناول ، اللقاء الوضع الصحي فيما يلي انتشار فيروس كورونا وطبيعة الدعم الذي قدمه  الاتحاد الأوروبي، والذي يمكن أن يقدمه لحملة التطعيم ضد الفايروس، بما يساعد في تصحيح الوضع وتحسين استجابة المواطنين ، في جميع أنحاء السودان.

وأبان دوول ، أنه تم التطرق لمبادرة رئيس الوزراء، لإيجاد دعم سياسي جديد للعملية الانتقالية ، والمسائل ذات الصلة المتعلقة باتفاق جوبا لسلام السودان.

وأضاف سفير الاتحاد الأوروبي ، أن اللقاء بحث عددا من المسائل التي تتعلق بدارفور ، المنطقتين ، والشرق ، وسبل إيجاد حلول للمشاكل المتبقية ، والتي تحول دون التنفيذ الكامل لاتفاق جوبا للسلام.

وأشار إلى استمرار الدعم الأوروبي لهذا الاتفاق ، باعتباره عنصرا مهما في العملية الانتقالية ، نحو حكومة منتخبة ديمقراطيا.

وقبل عدة أشهر ، أطلق رئيس الوزراء ، مبادرة تهدف لدعم الانتقال الديمقراطي في البلاد ، ضمت طيفاً واسعاً من المجتمع السوداني.