سبتمبر 25, 2021 @ 23:45



استغرقت عملية ترميم وإعادة بناء النصب التذكاري لشهداء مجزرة الأبيض، عشر ساعات فقط.

الخرطوم: التغيير

أنهى فنانون وتشكيلون من السودان، ترميم النصب التذكاري لشهداء مجزرة الأبيض، بعد تخريبه على يد مجهولين مطلع الأسبوع الحالي.

وارتقى ستة من تلاميذ حاضرة شمال كردفان، بعد استهدافهم بالرصاص الحي من قبل عناصر تتبع لقوات الدعم السريع في يوليو 2019.

وقام الفانون محمد سليمان، والياسين النجيب، وآدم أبو حازم، وإبراهيم خبير، بالإضافة للطيب زيرو، بترميم النصب التذكاري المشاد بساحة الحرية بعدما طالته يد التخريب، يوم السبت 11 سبتمبر .

وكانت مجموعة كورتريه للفنون التشكيلية بالأبيض، قامت بافتتاح النصب التذكاري يوم الخميس 9 سبتمبر بتمويل وشراكة مع (منتدى الركيزة الديمقراطي).

وبدأت عملية الترميم في السابعة صباحاً واستمر حتى الخامسة من أمسية ذات اليوم.

وكشف الفنان إبراهيم خبير لوكالة السودان للأنباء، عن اعتزامهم إقامة نصب تذكارية جديدة بالمدينة.

وفي وقت سابق قال حمزة بلول وزير الثقافة والإعلام رداً على العملية التي طالت النصب التذكاري، إن تخريبه استهداف لرمزية الثورة.

وأضاف في بيان: “النُصُب التذكارية ستمتد لكل المدن، وستبقى في الميادين والشوارع لتذكير الأجيال بعظمة هذا الشعب وثورته المجيدة”.

متعهداً بحماية النصب التذكارية بكافة مدن السودان، وردع المخربين باستخدام القانون.