يونيو 26, 2022 @ 18:10



 

جدد لاجئو دولة الجنوب بمعسكر الكشافة بولاية النيل الأبيض السودانية رفضهم صرف المساعدات الغذائية بعد أن أعلنت منظمات الإغاثة خفض المساعدات الى نصف.

الخرطوم ــ التغيير

وطالب عدد من اللاجئين مطالبهم بترحيلهم إلى جنوب السودان نسبة للازمة الإنسانية.وقرر برنامج الغذاء العالمي، صرف الذرة الرفيعة فقط كمساعدات شهر يونيو، فيما رفض اللاجئين استلام الذرة لأنها لا تشمل العدس وزيت الطعام والملح.

وقالت اللاجئة ماجدولين اوشاو، لراديو تمازُج “نحن رفضنا صرف الذرة دون عدس وزيت الطعام” وأضافت: “الذرة لا تكفي وحالتنا أصبحت صعبة وانتشرت حالات سوء التغذية بالمعسكر في ظل عدم وجود مستشفى يقدم خدمات علاج جيد”.

 

وأبان هريري أندرو، أنه يفضل العودة إلى جنوب السودان بدلا من معاناة أزمة الغذاء في ولاية النيل الأبيض. وقال :” لم يُقدم مسؤولا واحدا من الأمم المتحدة وبرنامج الغذاء العالمي على زيارة معسكرات اللاجئين لتفقد أوضاعهم الإنسانية”.

 

من جانبه قال النور اولواك، رئيس معسكر كشافة للاجئين، لراديو تمازج أن استمرار قرار خفض المساعدات الإنسانية يفاقم الأزمة الإنسانية، مبينا أنه أرسل خطاباً إلى معتمدية اللاجئين يطالب فيه بترحيل النازحين إلى جنوب السودان.