نوفمبر 26, 2020 @ 16:00

التغيير
رهان على الشعب
صحيفة سودانية إلكترونية صدر العدد الأول منها في 3 / مايو / 2013م
صحيفة التغيير الإلكترونية صدر عددها الأول في الثالث من مايو عام 2013 م، وكان الثالث من مايو تاريخا مقصودا لأنه يوافق اليوم العالمي لحرية الصحافة، و”التغيير” صدرت في فترة هي الأسوأ في تاريخ الصحافة السودانية، إذ ان ظروف القمع والإخضاع السياسي الممنهج للصحف عبر “جهاز الأمن”، الذي يفرض عقوبات صارمة على اية صحيفة مستقلة التزمت بنشر الحقائق التي يريد “النظام السياسي الحاكم” إخفاءهها عن المتلقي السوداني، هذه الظروف دفعت كثيرا من الصحفيين السودانيين للاتجاه نحو الصحافة الإلكترونية فرارا من القيود الثقيلة التي تكبل الصحافة الورقية في ظل النظام الدكتاتوري الحاكم في السودان والمعادي بطبيعته لكل الحريات الأساسية وعلى رأسها حرية التعبير، فتجربة “التغيير” تأتي في إطار تعزيز “الإعلام البديل” الذي يتيح الفرصة لإبراز “الخبر الممنوع” ، و الرأي السياسي والفكري “المحجوب” بأمر النظام عن الشعب السوداني.