يناير 16, 2022 @ 19:16



 

بحث وفدٌ من حكومة الجنوب في الخرطوم أوجه التعاون في مجال السكك الحديدية خاصة إعادة تشغيل خط سكة الحديد بابنوسة ــ واو وربطه بميناء بورتسودان لنقل صادرات وواردات دولة الجنوب.

الخرطوم ــ التغيير

زار وفد من دولة جنوب السودان برئاسة مستشار شؤون الرئاسة د. كاستيلو قرنق، رئاسة هيئة السكة حديد بالخرطوم، وطاف الوفد بالورش ومحطة الركاب الرئيسية، ووصف مستشار الرئيس كاستيلو قرنق، العلاقات بين البلدين بالقوية والمتطورة.

من جانبه، أكد وكيل وزارة النقل في حكومة الانقلاب هشام أبو زيد، استعدادهم للتعاون لخدمة مواطني البلدين.

من جهته، قال مدير عام السكة حديد وليد محمود احمد إنه سيتم تشكيل لجنة فنية مشتركة لإعداد الدراسات المطلوبة للبدء في المشروع، مشدداً على أهمية النقل السككي في التبادل التجاري ونقل الركاب، وأبدى استعدادهم للتعاون اللا محدود في الجانب السككي.

الوضع الراهن

فيما قدم  مدير إدارة التطوير الإداري والجودة بالسكة حديد محمد ابراهيم العاقب، عرضا حول الوضع الراهن للهيئة وآفاق المستقبل.

كان قد خلص اجتماع مشترك سابق بين هيئة سكة حديد السودان، وولاية غرب كردفان ، لعقد اجتماع مشترك مع برنامج الغذاء العالمي في البلاد لمناقشة عرض تقدمت به شركة جام لبناء خط السكك الحديدية من مدينة بابنوسة إلى دولة جنوب السودان.

 

والتقى مدير هيئة السكة الحديد العام السودان وليد محمود والي ولاية غرب كردفان، حماد عبدالرحمن وبحث الطرفان سبل التعاون مع هيئة السكة الحديد في تطوير وتقديم خدمة أفضل لولاية غرب كردفان وبقية الولايات التي يمر بها الخط الحديدي.

طور تاريخي

وأوضح المدير العام للسكة الحديد ان للهيئة  دورا تاريخيا ومتعاظما لجميع ولايات السودان خاصة ولايات دارفور وكردفان وذلك في نقل المحاصيل والبضائع، مبينا أن الهيئة الآن في وضع حرج وآن  الأوان لتضامن الجهود مع كل ولايات السودان والسكة الحديد والوقوف بقوة لدعمها  على الاصعدة السياسية  والاقتصادية كافة حتى يتم الارتقاء بهذا المرفق الحيوي.

 

من جهته شدد والي غرب كردفان في حكومة الانقلاب حماد على أهمية تأهيل خط بابنوسة – الميرم في نقل البضائع والركاب عبر قطارات السكة الحديد. واكد اتفاق الطرفين على التعاون في تأمين معدات السكة الحديد ومنع التعديات المتكررة على حرم السكة الحديد؛ وتأمين الوقود لوابورات السكة الحديد في حالة الندرة.