يناير 27, 2023 @ 1:57



أعلنت لجان المقاومة في العاصمة السودانية الخرطوم، عن تسيير موكب يوم الثلاثاء 24 يناير تحت مسمى «تسقط سياسات الجوع».

الخرطوم: التغيير

دعت تنسيقيات لجان مقاومة العاصمة السودانية الخرطوم، إلى الخروج في موكب يوم غدٍ الثلاثاء 24 يناير وجهته القصر الرئاسي، لرفض ومواجهة السياسات الاقتصادية المجحفة في حق المواطن، تحت مسمى «تسقط سياسات الجوع».

ومنذ بداية العام، سيّر الثوار عدداً من المواكب بالخرطوم ومدن أخرى، رفضاً للانقلاب واتفاق التسوية السياسية الموقع بين المكون العسكري والقوى المدنية في 5 ديسمبر الماضي.

وكانت تنسيقيات مقاومة الخرطوم أعلنت عن 6 مواكب خلال يناير الحالي، أربع منها مركزية واثنان لا مركزيان، وتركت بقية الأيام للجان المقاومة في الأحياء لتنفيذ الأنشطة الثورية التي تناسبها.

وأوضحت تنسيقيات لجان مقاومة ولاية الخرطوم في بيان، الأحد، أنه سيتم نشر نقاط التجمع ومسارات الموكب لاحقاً.

وأشارت إلى أنه منذ مجيئ انقلاب 25 اكتوبر 2021م ضاعفت الدولة رسوم الخدمات والضرائب التي تتحصلها من المواطنين والتجار.

ونبهت إلى رفع الدولة يدها عن الصحة والتعليم؛ وقالت: «أصبحت الدولة تتحصل من المدارس والجامعات بدلاً عن أن تدعمهم.. ويقتصر دور الدولة في دفع رواتب الجيوش التي توجه آلة العنف ضد المواطن».

وقالت اللجان إن انقلاب الخامس والعشرين من أكتوبر فشل منذ يومه الأول وقبل أن يتم إذاعة بيانه، «لكنه استمر في التمسك بالحكم بمشاركة بعض من الحركات المسلحة، وعملوا على نهب موارد السودان الاقتصادية وامتدت يدهم بدون خجل إلى جيب المواطن السوداني».

وأضافت: «علينا جميعاً أن نوحد جهودنا لرفض ومواجهة هذه السياسات الاقتصادية المجحفة في حق المواطن المغلوب على أمره».

وتابعت: «علينا إسقاط هذه السياسات المفقرة عبر إسقاط هذا الانقلاب أولاً والشروع في تأسيس سلطة الشعب ودولة الحرية والسلام والكرامة والعدالة».

ودعت للالتفاف حول الأجسام النقابية والفئوية والتحضير للإضرابات السياسية والعصيان المدني لإنهاء الانقلاب وإسقاط سياساته الاقتصادية المجحفة.

واختتمت: «رفضاً لهذه السياسات ومواصلة في طريقنا لإسقاط الانقلاب وحسب جدول يناير سنسير متوحدين في موكب الثلاثاء 24 يناير، الذي ستكون وجهته مرة أخرى إلى قصر الشعب».