والي جنوب دارفور:14قتيلا في اشتباكات كلمة


اكد والي ولاية جنوب دارفور المكلف اللواء ركن هاشم خالد حدوث اشتباكات داخل معسكر كلمة للنازحين امس الاول راح ضحيتها (14) شخصا من النازحين الابرياء. وقال اللواء هاشم في تصريح لـ(سونا) اليوم بنيالا بأمانة حكومة الولاية عقب اجتماعه ببعثة اليوناميد إن الولاية آمنة ومستقرة ولكن حدثت تفلتات وبعض المشاكل داخل معسكر كلمة للنازحين مؤخراً.

واضاف ان المعسكر تكثر فيه الاسلحة وأصبح بؤرة للتفلتات الامنية التي تتأثر بها الولاية بوجود بعض المتمردين من حركة عبد الواحد محمد نور.

واشار اللواء هشام الى أن بعثة اليوناميد في الولاية تقوم على أمر المعسكر وغير مسموح لحكومة الولاية الدخول فيه، مؤكدا ان اجتماعه مع بعثة اليوناميد بغرض وضع حد للتفلتات وكل الإجراءات التي تقوم داخل المعسكر ومناقشة قضية المعسكر مع ضرورة توفير الأمن للنازحين في معسكر كلمة او التنازل لحكومة الولاية للقيام بواجبها تجاه المعسكر وتأمين النازحين. وتابع (معسكر للنازحين فيه اسلحة وبعض العناصر المتفلتة والمتمردين من حركة عبدالواحد محمد نور ).

ولفت اللواء هشام إلى أن البعثة طلبت من حكومة الولاية تحديد موعد آخر لعقد اجتماع لاتخاذ القرار النهائي بشأن المعسكر خلال هذا الأسبوع.

وقال الوالي “طلبنا من البعثة بأن نستمر في جمع السلاح ويكون هدفنا القادم هو معسكر كلمة لجمع السلاح حتى يكون المعسكر للنازحين فقط لينعموا بالأمن والاستقرار”، وتابع (لا نسمح بوجود الأسلحة والذخائر ليحدث ما يحدث ويموت فيه الأبرياء)، مؤكدا أن القضية تمت مناقشتها بوضوح وخلال أسبوع سيتم حسم الأمر.

سونا


موقع sudanway وتطبيق أخبار السودان

Sudan Way