يونيو 27, 2022 @ 11:22

وجه نائب رئيس مجلس السيادة، الفريق أول محمد حمدان حميدتي، انتقادات حادة لمن وصفهم بمرتادي الفنادق والشقق في أوروبا الذين يدّعون النضال باسم المستضعفين والنازحين، مشيرًا الى أن هؤلاء لن يقدموا شيئًا لانشغالهم بمصالحهم.
وأكد حميدتي على أهمية دور الجامعات في المساهمة في تحقيق السلام والاستقرار، وتوعية المجتمع حول مخاطر الصراعات القبلية والجهوية، مشيرًا الى اهتمام الحكومة ورعايتها للمؤسسات العلمية خاصة الجامعية، لجهة أن الطلاب هم عماد المستقبل.
ودعا خلال مخاطبته، طلاب جامعة الجنينة اليوم بمقر الجامعة، بحضور عضوي السيادة د. الهادي إدريس والطاهر حجر، دعا الطلاب إلى تشكيل لجان من كل الكليات للجلوس مع مكونات الجنينة، للبحث عن أسباب الصراعات والنزاعات التي عصفت بوحدة المجتمع وإيجاد حلول دائمة لها، موجهًا الطلبة بضرورة عكس ما تعلّموه وسط أهليهم، وحثهم على نسيان الماضي والتسامي فوق الجراحات، من أجل سلام دائم ومستقر، وطي الخلافات والنزاعات.
وقال حميدتي: “جئنا من الخرطوم لمعالجة كافة القضايا والمشاكل القبلية بولاية غرب ولن نرجع حتى نجد لها حلاً”.
وطالب دقلو، الطلاب بضرورة الانتباه إلى ما يحيكه المخذلون الذي يديرون الأجندة من خارج البلاد، والنظر إلى المصلحة العامة، بالمساهمة في استرداد الحقوق لأصحابها، وعودة النازحين إلى مناطقهم الأصلية، واطمئنانهم بأن القوات المشتركة ستقوم بحمايتهم، مشدداً على أن تكون العودة نهائية وليست مؤقتة في زمن الخريف ثم العودة مرة أخرى للمعسكرات.
وأضاف قائلاً “دعونا ننبذ البغضاء والتناحر والخبث من الذين في الخارج، ونحل مشاكلنا لوحدنا”.

صحيفة السوداني

برنامج جماهيري كبير في صالة ميريلاند بالخرطوم بعنوان عصر القوة الرقمية يوم السبت 18 يونيو 2022 العاشرة صباحاً – فقرات متنوعة وجوائز وهدايا وضيوف شرف وتغطية إعلامية. للاستفسار: 0116558376 – 0116553017