نوفمبر 26, 2022 @ 16:08

تستمر أفراح المنتخب السعودي لكرة القدم، بعد تعادل بولندا مع المكسيك بدون أهداف، في ختام منافسات الجولة الأولى من المجموعة الثالثة ببطولة كأس العالم.

المنتخب السعودي انفرد بصدارة المجموعة بفضل تغلبه على منتخب الأرجنتين بنتيجة (2-1)، ليبتعد بفارق نقطتين عن أقرب فريق قبل الجولة الثانية.

نزال فردي حاسم

• جرى لعب المباراة وكأنها نزال فردي بين النجم الأول في المكسيك ونظيره في بولندا، وانتهت بتفوق أوتشوا حارس الفريق الأخضر على روبيرت ليفاندوفيسكي مهاجم الأبيض.

• أهدر روبيرت ليفاندوفيسكي أول ركلة جزاء في مونديال قطر، بعد تألق الحارس أوتشوا في متابعة الكرة والتصدي لها للحفاظ على شباكه نظيفة.

• المواجهة بين ليفاندوفيسكي وأوتشوا التي انتظرتها الجماهير لم تحدث في المباراة سوى في ركلة الجزاء فقط، ليستمر الصيام التهديفي للنجم البولندي في المونديال.

هدية للأخضر

• التعادل بين بولندا والمكسيك منح السعودية فرصة ذهبية للعبور إلى دور الستة عشر، في حالة فوزه على بولندا في مباراة السبت المقبل.

• باتت السعودية تمتلك الكثير من الخيارات من أجل العبور إلى الدور الثاني، حيث يمنحها تجنب الخسارة في المباراتين بطاقة التأهل بنسبة كبيرة.
• السعودية لن تهرول في الملعب أمام بولندا من أجل تسجيل الأهداف والتقدم، حيث سيكون الفريق الأخضر أكثر هدوءا لأن التعادل سيمنحه خطوة كبرى نحو التأهل بينما سيعني خروج بولندا من البطولة على الأرجح، لأنها ستصطدم بالأرجنتين في الجولة الختامية.

سكاي نيوز