نوفمبر 29, 2022 @ 8:59

دخل المنتخب الكوري الجنوبي مباراته الأولى في كأس العالم، بمفارقة “مربكة”، تمثلت باشتراك جميع لاعبي الدفاع وحارس المرمى، باسم واحد.

ودخلت كوريا الجنوبية مباراتها أمام الأوروغواي، الخميس، بخط دفاع “صلب”، يحملون جميعهم اسم كيم، الاسم الأكثر شيوعا في البلاد.

ويحمل أكثر من 10 ملايين شخص في كوريا الجنوبية اسم العائلة كيم، أي نحو 21 بالمئة من التعداد السكاني للبلاد.

لذا لم يكن غريبا أن يمثل اسم كيم 45 بالمئة من تشكيلة كوريا الجنوبية الأساسية في المونديال.

ودخل المنتخب الكوري بخط دفاع مكون من كيم جن سو، وكيم يونغ غون، وكيم من جاي، وكيم مون هوان، وحارس المرمى كيم سيونغ غيو.

يذكر أن في كوريا، يستخدم اسم العائلة أولا، على عكس غالبية دول العالم، التي تستخدم اسم العائلة بعد الاسم الأول للشخص.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب