1. لا أفكر في الكلاسيكو.. ولماذا تنتقدون إيسكو وحده؟ – صحيفة الوطن الإلكترونية
  2. التطهير السياسي الباب للديموقراطية !! .. بقلم: بثينة تروس
  3. رونالدو يشعر بأنه فوق كل شيء – صحيفة الوطن الإلكترونية
  4. أهداف مسيرة 21 أكتوبر السلمية الحضارية .. بقلم: عبد القادر محمد أحمد/المحامي
  5. عددمن لاعبى المريخ مطلقى السراح استلموا شيكات من نادى الهلال ومحمد الرشيد طلب 25 مليار
  6. هلال الابيض يؤمن علي إعادة قيد لاعبيه
  7. د. عبد الله علي إبراهيم
  8. اليوم.. انطلاق مؤتمر نحو مستقبل أفضل لرياضة الدارتس في الوطن العربي
  9. 1،8 مليون دولار دعم برامج اقتصادية واجتماعية – صحيفة الوطن الإلكترونية
  10. الحزن يخيم على ضاحية كنور بهبوط الفلاح
  11. يعرف شعبنا "إن دعا الداعي" كيف يقلب الطاولة !! .. بقلم: فضيلي جمّاع
  12. الذكريات السيئة تؤرق بايرن ميونخ أمام أتلتيكو مدريد – صحيفة الوطن الإلكترونية
  13. ١٢٨ مليون دولار الصرف الشهري على البترول و٤٠ ٪ منه يهرب – صحيفة الوطن الإلكترونية
  14. فصل الدين عن الدولة …. مستحيل .. بقلم: شوقي بدري
  15. سكرتير انحاد العاب القوي بالنيل الأبيض يعلن اكتمال الاستعدادات لضاحية شهداء ديسمبر بالجزيرة ابا
أكتوبر 21, 2020 @ 10:17
  1. لا أفكر في الكلاسيكو.. ولماذا تنتقدون إيسكو وحده؟ – صحيفة الوطن الإلكترونية
  2. التطهير السياسي الباب للديموقراطية !! .. بقلم: بثينة تروس
  3. رونالدو يشعر بأنه فوق كل شيء – صحيفة الوطن الإلكترونية
  4. أهداف مسيرة 21 أكتوبر السلمية الحضارية .. بقلم: عبد القادر محمد أحمد/المحامي
  5. عددمن لاعبى المريخ مطلقى السراح استلموا شيكات من نادى الهلال ومحمد الرشيد طلب 25 مليار
  6. هلال الابيض يؤمن علي إعادة قيد لاعبيه
  7. د. عبد الله علي إبراهيم
  8. اليوم.. انطلاق مؤتمر نحو مستقبل أفضل لرياضة الدارتس في الوطن العربي
  9. 1،8 مليون دولار دعم برامج اقتصادية واجتماعية – صحيفة الوطن الإلكترونية
  10. الحزن يخيم على ضاحية كنور بهبوط الفلاح
  11. يعرف شعبنا "إن دعا الداعي" كيف يقلب الطاولة !! .. بقلم: فضيلي جمّاع
  12. الذكريات السيئة تؤرق بايرن ميونخ أمام أتلتيكو مدريد – صحيفة الوطن الإلكترونية
  13. ١٢٨ مليون دولار الصرف الشهري على البترول و٤٠ ٪ منه يهرب – صحيفة الوطن الإلكترونية
  14. فصل الدين عن الدولة …. مستحيل .. بقلم: شوقي بدري
  15. سكرتير انحاد العاب القوي بالنيل الأبيض يعلن اكتمال الاستعدادات لضاحية شهداء ديسمبر بالجزيرة ابا

* حُرية.. سلام وعدالة، هكذا كان شعار ثورة ديسمبر التي الهمت العالم أجمع ومنها كانت الأحلام التي اجتاحت البلاد في تحقيق مبدأ المساواة والعدالة الاجتماعية من خلال اختيار كفاءات لتدير دولاب العمل وتخرج البلاد من الحالة التي يعيش فيها ولكن كانت الخيبة العظمى.
* فمنذ توقيع اتفاقية السلطة المدنية وإلى يومنا هذا، ليس هنالك وضع يسر العين، بداية من كل الوزراء الذين تم إعفاؤهم والذين تم تكليفهم وحتى الموجودين الآن بحكم الترضيات لم يقدم وزيراً واحداً حلاً يخرجنا إلى بر الأمان من هذه الأزمات التي فاقت كل التوقعات منذ عهد النظام البائد، بل الأمر فاق حتى الخيال والأسوأ هو تصريحات ووعود الوزراء التي تستفز قلب المواطن الذي فاض به حال الصبر وغلب عليه الوضع المعيشي.
* إلى حمدوك والسادة الوزراء.
لنعتبر أنكم مشغولون بإدارة البلاد وغير فاضين لرؤية ما يحدث بالشارع السوداني من هلاك كامل، ولو الكلمة تستطيع أن تعبر عن حال الشعب، أولاً انظروا إلى حال هذا الوطن والمواطن .
ثانياً اخرجوا إلى هذا الشعب الذي وقف معكم إلى آخر نفس وقدم شهداءه الذين أنتم من فضلهم تجلسون على هذه المناصب،
من أجل تقديم الخبرات والحلول لرفع المعاناة عن كاهل كل أسرة.
• لكن من منكم نظر إلى هذه المعاناة
السيد رئيس الوزراء ما رأيك في هذا الوضع؟
هل تكفي كلمة سنعبر وسننتصر؟ أنظر إلى ما وصل إليه المواطنون من صفوف الخبز التي وصلت إلى أعلى مستوياتها ومازال وزير التجارة والصناعة ينظر لها دون تحرك، لا وبل ما زال يعطي في وعود تزيد من سوء الأزمة التي فاقت كل التحملات للشعب، هل تعلم عدد الخلافات التي تحدث فقط داخل صفوف الخبز في اليوم الواحد ؟
هل تعلم مدى معاناة كبار السن وصغار السن في تلك الصفوف؟ هل تعلم أننا وصلنا مرحلة البيات داخل الأفران من أجل الحصول على 25 قطعة من الخبز ؟ هل تعلم أن الأطفال ينامون في صفوف الخبز بدلاً من وجودهم في البيت، إلى متى سوف يظل شعار سنعبر وسننتصر . ونحن نعيش في حالة من العذاب داخل هذا الوطن الذي ضحى له الشباب من أجل حياة الآخرين هل هذا هو الجزاء؟
• أخيراً لك السيد رئيس الوزراء والسادة الوزراء معك يكفي وعوداً، يجب حسم هذا الوضع الذي وصل الحد.
وإن لم تجدوا له حلاً من الأجدر تقديم استقالات جماعية وترك الأماكن لمن هم قادرون على وقف هذه المعاناة .


للانضمام لمجموعاتنا على واتساب